سورة ص 88 آية ,سبب تسميتها ,تعريفها ,محورها ,سبب نزولها ... - منتديات اوتار الحنان
Thread Back Search

سورة ص 88 آية ,سبب تسميتها ,تعريفها ,محورها ,سبب نزولها ...

اضافه رد

  •   #1  
    قديم 04-09-2014, 10:52 PM
    الصورة الرمزية حنوووو
    حنوووو غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Jan 2010
    المشاركات: 12,686
    معدل تقييم المستوى: 22
    حنوووو will become famous soon enoughحنوووو will become famous soon enough
     
    Oo5o.com (19) سورة ص 88 آية ,سبب تسميتها ,تعريفها ,محورها ,سبب نزولها ...

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    الحمدلله رب العالمين
    اللهم انت السلام ومنك السلام تباركت يا ذا الجلال والاكرام
    والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    (( سورة ص )) :

    ترتيبها : 38
    النزول : مكية
    عدد الآيات : 88
    عدد الكلمات : 735
    عدد الأحرف : 2991





    [frame="5 80"]
    بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ

    ص ۚ وَالْقُرْآنِ ذِي الذِّكْرِ [1] بَلِ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي عِزَّةٍ وَشِقَاقٍ [2] كَمْ أَهْلَكْنَا مِنْ قَبْلِهِمْ مِنْ قَرْنٍ فَنَادَوْا وَلَاتَ حِينَ مَنَاصٍ [3] وَعَجِبُوا أَنْ جَاءَهُمْ مُنْذِرٌ مِنْهُمْ ۖ وَقَالَ الْكَافِرُونَ هَٰذَا سَاحِرٌ كَذَّابٌ [4] أَجَعَلَ الْآلِهَةَ إِلَٰهًا وَاحِدًا ۖ إِنَّ هَٰذَا لَشَيْءٌ عُجَابٌ [5] وَانْطَلَقَ الْمَلَأُ مِنْهُمْ أَنِ امْشُوا وَاصْبِرُوا عَلَىٰ آلِهَتِكُمْ ۖ إِنَّ هَٰذَا لَشَيْءٌ يُرَادُ [6] مَا سَمِعْنَا بِهَٰذَا فِي الْمِلَّةِ الْآخِرَةِ إِنْ هَٰذَا إِلَّا اخْتِلَاقٌ [7] أَأُنْزِلَ عَلَيْهِ الذِّكْرُ مِنْ بَيْنِنَا ۚ بَلْ هُمْ فِي شَكٍّ مِنْ ذِكْرِي ۖ بَلْ لَمَّا يَذُوقُوا عَذَابِ [8] أَمْ عِنْدَهُمْ خَزَائِنُ رَحْمَةِ رَبِّكَ الْعَزِيزِ الْوَهَّابِ [9] أَمْ لَهُمْ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا ۖ فَلْيَرْتَقُوا فِي الْأَسْبَابِ [10] جُنْدٌ مَا هُنَالِكَ مَهْزُومٌ مِنَ الْأَحْزَابِ [11] كَذَّبَتْ قَبْلَهُمْ قَوْمُ نُوحٍ وَعَادٌ وَفِرْعَوْنُ ذُو الْأَوْتَادِ [12] وَثَمُودُ وَقَوْمُ لُوطٍ وَأَصْحَابُ الْأَيْكَةِ ۚ أُولَٰئِكَ الْأَحْزَابُ [13] إِنْ كُلٌّ إِلَّا كَذَّبَ الرُّسُلَ فَحَقَّ عِقَابِ [14] وَمَا يَنْظُرُ هَٰؤُلَاءِ إِلَّا صَيْحَةً وَاحِدَةً مَا لَهَا مِنْ فَوَاقٍ [15] وَقَالُوا رَبَّنَا عَجِّلْ لَنَا قِطَّنَا قَبْلَ يَوْمِ الْحِسَابِ [16] اصْبِرْ عَلَىٰ مَا يَقُولُونَ وَاذْكُرْ عَبْدَنَا دَاوُودَ ذَا الْأَيْدِ ۖ إِنَّهُ أَوَّابٌ [17] إِنَّا سَخَّرْنَا الْجِبَالَ مَعَهُ يُسَبِّحْنَ بِالْعَشِيِّ وَالْإِشْرَاقِ [18] وَالطَّيْرَ مَحْشُورَةً ۖ كُلٌّ لَهُ أَوَّابٌ [19] وَشَدَدْنَا مُلْكَهُ وَآتَيْنَاهُ الْحِكْمَةَ وَفَصْلَ الْخِطَابِ [20] وَهَلْ أَتَاكَ نَبَأُ الْخَصْمِ إِذْ تَسَوَّرُوا الْمِحْرَابَ [21] إِذْ دَخَلُوا عَلَىٰ دَاوُودَ فَفَزِعَ مِنْهُمْ ۖ قَالُوا لَا تَخَفْ ۖ خَصْمَانِ بَغَىٰ بَعْضُنَا عَلَىٰ بَعْضٍ فَاحْكُمْ بَيْنَنَا بِالْحَقِّ وَلَا تُشْطِطْ وَاهْدِنَا إِلَىٰ سَوَاءِ الصِّرَاطِ [22] إِنَّ هَٰذَا أَخِي لَهُ تِسْعٌ وَتِسْعُونَ نَعْجَةً وَلِيَ نَعْجَةٌ وَاحِدَةٌ فَقَالَ أَكْفِلْنِيهَا وَعَزَّنِي فِي الْخِطَابِ [23] قَالَ لَقَدْ ظَلَمَكَ بِسُؤَالِ نَعْجَتِكَ إِلَىٰ نِعَاجِهِ ۖ وَإِنَّ كَثِيرًا مِنَ الْخُلَطَاءِ لَيَبْغِي بَعْضُهُمْ عَلَىٰ بَعْضٍ إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَقَلِيلٌ مَا هُمْ ۗ وَظَنَّ دَاوُودُ أَنَّمَا فَتَنَّاهُ فَاسْتَغْفَرَ رَبَّهُ وَخَرَّ رَاكِعًا وَأَنَابَ ۩ [24] فَغَفَرْنَا لَهُ ذَٰلِكَ ۖ وَإِنَّ لَهُ عِنْدَنَا لَزُلْفَىٰ وَحُسْنَ مَآبٍ [25] يَا دَاوُودُ إِنَّا جَعَلْنَاكَ خَلِيفَةً فِي الْأَرْضِ فَاحْكُمْ بَيْنَ النَّاسِ بِالْحَقِّ وَلَا تَتَّبِعِ الْهَوَىٰ فَيُضِلَّكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ ۚ إِنَّ الَّذِينَ يَضِلُّونَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ بِمَا نَسُوا يَوْمَ الْحِسَابِ [26] وَمَا خَلَقْنَا السَّمَاءَ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا بَاطِلًا ۚ ذَٰلِكَ ظَنُّ الَّذِينَ كَفَرُوا ۚ فَوَيْلٌ لِلَّذِينَ كَفَرُوا مِنَ النَّارِ [27] أَمْ نَجْعَلُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ كَالْمُفْسِدِينَ فِي الْأَرْضِ أَمْ نَجْعَلُ الْمُتَّقِينَ كَالْفُجَّارِ [28] كِتَابٌ أَنْزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ [29] وَوَهَبْنَا لِدَاوُودَ سُلَيْمَانَ ۚ نِعْمَ الْعَبْدُ ۖ إِنَّهُ أَوَّابٌ [30] إِذْ عُرِضَ عَلَيْهِ بِالْعَشِيِّ الصَّافِنَاتُ الْجِيَادُ [31] فَقَالَ إِنِّي أَحْبَبْتُ حُبَّ الْخَيْرِ عَنْ ذِكْرِ رَبِّي حَتَّىٰ تَوَارَتْ بِالْحِجَابِ [32] رُدُّوهَا عَلَيَّ ۖ فَطَفِقَ مَسْحًا بِالسُّوقِ وَالْأَعْنَاقِ [33] وَلَقَدْ فَتَنَّا سُلَيْمَانَ وَأَلْقَيْنَا عَلَىٰ كُرْسِيِّهِ جَسَدًا ثُمَّ أَنَابَ [34] قَالَ رَبِّ اغْفِرْ لِي وَهَبْ لِي مُلْكًا لَا يَنْبَغِي لِأَحَدٍ مِنْ بَعْدِي ۖ إِنَّكَ أَنْتَ الْوَهَّابُ [35] فَسَخَّرْنَا لَهُ الرِّيحَ تَجْرِي بِأَمْرِهِ رُخَاءً حَيْثُ أَصَابَ [36] وَالشَّيَاطِينَ كُلَّ بَنَّاءٍ وَغَوَّاصٍ [37] وَآخَرِينَ مُقَرَّنِينَ فِي الْأَصْفَادِ [38] هَٰذَا عَطَاؤُنَا فَامْنُنْ أَوْ أَمْسِكْ بِغَيْرِ حِسَابٍ [39] وَإِنَّ لَهُ عِنْدَنَا لَزُلْفَىٰ وَحُسْنَ مَآبٍ [40] وَاذْكُرْ عَبْدَنَا أَيُّوبَ إِذْ نَادَىٰ رَبَّهُ أَنِّي مَسَّنِيَ الشَّيْطَانُ بِنُصْبٍ وَعَذَابٍ [41] ارْكُضْ بِرِجْلِكَ ۖ هَٰذَا مُغْتَسَلٌ بَارِدٌ وَشَرَابٌ [42] وَوَهَبْنَا لَهُ أَهْلَهُ وَمِثْلَهُمْ مَعَهُمْ رَحْمَةً مِنَّا وَذِكْرَىٰ لِأُولِي الْأَلْبَابِ [43] وَخُذْ بِيَدِكَ ضِغْثًا فَاضْرِبْ بِهِ وَلَا تَحْنَثْ ۗ إِنَّا وَجَدْنَاهُ صَابِرًا ۚ نِعْمَ الْعَبْدُ ۖ إِنَّهُ أَوَّابٌ [44] وَاذْكُرْ عِبَادَنَا إِبْرَاهِيمَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ أُولِي الْأَيْدِي وَالْأَبْصَارِ [45] إِنَّا أَخْلَصْنَاهُمْ بِخَالِصَةٍ ذِكْرَى الدَّارِ [46] وَإِنَّهُمْ عِنْدَنَا لَمِنَ الْمُصْطَفَيْنَ الْأَخْيَارِ [47] وَاذْكُرْ إِسْمَاعِيلَ وَالْيَسَعَ وَذَا الْكِفْلِ ۖ وَكُلٌّ مِنَ الْأَخْيَارِ [48] هَٰذَا ذِكْرٌ ۚ وَإِنَّ لِلْمُتَّقِينَ لَحُسْنَ مَآبٍ [49] جَنَّاتِ عَدْنٍ مُفَتَّحَةً لَهُمُ الْأَبْوَابُ [50] مُتَّكِئِينَ فِيهَا يَدْعُونَ فِيهَا بِفَاكِهَةٍ كَثِيرَةٍ وَشَرَابٍ [51] وَعِنْدَهُمْ قَاصِرَاتُ الطَّرْفِ أَتْرَابٌ [52] هَٰذَا مَا تُوعَدُونَ لِيَوْمِ الْحِسَابِ [53] إِنَّ هَٰذَا لَرِزْقُنَا مَا لَهُ مِنْ نَفَادٍ [54] هَٰذَا ۚ وَإِنَّ لِلطَّاغِينَ لَشَرَّ مَآبٍ [55] جَهَنَّمَ يَصْلَوْنَهَا فَبِئْسَ الْمِهَادُ [56] هَٰذَا فَلْيَذُوقُوهُ حَمِيمٌ وَغَسَّاقٌ [57] وَآخَرُ مِنْ شَكْلِهِ أَزْوَاجٌ [58] هَٰذَا فَوْجٌ مُقْتَحِمٌ مَعَكُمْ ۖ لَا مَرْحَبًا بِهِمْ ۚ إِنَّهُمْ صَالُو النَّارِ [59] قَالُوا بَلْ أَنْتُمْ لَا مَرْحَبًا بِكُمْ ۖ أَنْتُمْ قَدَّمْتُمُوهُ لَنَا ۖ فَبِئْسَ الْقَرَارُ [60] قَالُوا رَبَّنَا مَنْ قَدَّمَ لَنَا هَٰذَا فَزِدْهُ عَذَابًا ضِعْفًا فِي النَّارِ [61] وَقَالُوا مَا لَنَا لَا نَرَىٰ رِجَالًا كُنَّا نَعُدُّهُمْ مِنَ الْأَشْرَارِ [62] أَتَّخَذْنَاهُمْ سِخْرِيًّا أَمْ زَاغَتْ عَنْهُمُ الْأَبْصَارُ [63] إِنَّ ذَٰلِكَ لَحَقٌّ تَخَاصُمُ أَهْلِ النَّارِ [64] قُلْ إِنَّمَا أَنَا مُنْذِرٌ ۖ وَمَا مِنْ إِلَٰهٍ إِلَّا اللَّهُ الْوَاحِدُ الْقَهَّارُ [65] رَبُّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا بَيْنَهُمَا الْعَزِيزُ الْغَفَّارُ [66] قُلْ هُوَ نَبَأٌ عَظِيمٌ [67] أَنْتُمْ عَنْهُ مُعْرِضُونَ [68] مَا كَانَ لِيَ مِنْ عِلْمٍ بِالْمَلَإِ الْأَعْلَىٰ إِذْ يَخْتَصِمُونَ [69] إِنْ يُوحَىٰ إِلَيَّ إِلَّا أَنَّمَا أَنَا نَذِيرٌ مُبِينٌ [70] إِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي خَالِقٌ بَشَرًا مِنْ طِينٍ [71] فَإِذَا سَوَّيْتُهُ وَنَفَخْتُ فِيهِ مِنْ رُوحِي فَقَعُوا لَهُ سَاجِدِينَ [72] فَسَجَدَ الْمَلَائِكَةُ كُلُّهُمْ أَجْمَعُونَ [73] إِلَّا إِبْلِيسَ اسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ [74] قَالَ يَا إِبْلِيسُ مَا مَنَعَكَ أَنْ تَسْجُدَ لِمَا خَلَقْتُ بِيَدَيَّ ۖ أَسْتَكْبَرْتَ أَمْ كُنْتَ مِنَ الْعَالِينَ [75] قَالَ أَنَا خَيْرٌ مِنْهُ ۖ خَلَقْتَنِي مِنْ نَارٍ وَخَلَقْتَهُ مِنْ طِينٍ [76] قَالَ فَاخْرُجْ مِنْهَا فَإِنَّكَ رَجِيمٌ [77] وَإِنَّ عَلَيْكَ لَعْنَتِي إِلَىٰ يَوْمِ الدِّينِ [78] قَالَ رَبِّ فَأَنْظِرْنِي إِلَىٰ يَوْمِ يُبْعَثُونَ [79] قَالَ فَإِنَّكَ مِنَ الْمُنْظَرِينَ [80] إِلَىٰ يَوْمِ الْوَقْتِ الْمَعْلُومِ [81] قَالَ فَبِعِزَّتِكَ لَأُغْوِيَنَّهُمْ أَجْمَعِينَ [82] إِلَّا عِبَادَكَ مِنْهُمُ الْمُخْلَصِينَ [83] قَالَ فَالْحَقُّ وَالْحَقَّ أَقُولُ [84] لَأَمْلَأَنَّ جَهَنَّمَ مِنْكَ وَمِمَّنْ تَبِعَكَ مِنْهُمْ أَجْمَعِينَ [85] قُلْ مَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُتَكَلِّفِينَ [86] إِنْ هُوَ إِلَّا ذِكْرٌ لِلْعَالَمِينَ [87] وَلَتَعْلَمُنَّ نَبَأَهُ بَعْدَ حِينٍ [88]
    [/frame]



    سبب التسمية :

    تسمى ‏السورة ‏الكريمة ‏‏" ‏سورة ‏ص ‏‏" ‏وهو ‏حرف ‏من ‏حروف ‏الهجاء ‏للإشادة ‏بالكتاب ‏المعجز ‏الذي ‏تحدى ‏الله ‏به ‏الأولين ‏والآخرين ‏وهو ‏المنظوم ‏من ‏أمثال ‏هذه ‏الحروف ‏الهجائية ‏‏.

    التعريف بالسورة :

    1) مكية .
    2) من المثاني .
    3) آياتها 88 .
    4) ترتيبها الثامنة والثلاثون .
    5) نزلت بعد سورة القمر .
    6) بدأت بأحد حروف الهجاء " ص " السورة بها سجدة في الآية 24 .
    7) الجزء "23" الحزب "46" الربع "5،6،7" .

    محور مواضيع السورة :

    سورة " ص " مكية وهدفها نفس هدف السورة المكية التي تعالج أصول العقيدة الإسلامية .

    سبب نزول السورة :

    عن ابن عباس قال : مرض أبو طالب فجاءت قريش وجاء النبى وعند رأس أبي طالب مجلس رجل فقام أبو جهل كي يمنعه ذلك فشكوه إلى أبي طالب فقال : يا ابن اخي ما تريد من قومك ؟ قال : يا عم إنما أريد منهم كلمة تَذِلُّ لهم بها العرب وتؤدي إليهم الجزية بها العجم ، قال : كلمة واحدة قال ما هي ؟ قال: لا اله الا الله ، فقالوا اجعل الآلهة إلها واحدا قال : فنزل فيهم القرآن ( ص وَالقرآنِ ذِي الذّكرِ بَل الَّذِينَ كَفَروا فِي عِزَّةٍ وَشِقَاقٍ ـ حتى بلغ ـ إنَّ هَذَا إلا اختلاق ) .




    سورة ص بصوت ماهر المعيقلي

    [youtube]http://www.youtube.com/watch?v=SPz6yFtiVhE[/youtube]


    دعواتكم جزاكم الله الخير
    __________________

    التعديل الأخير تم بواسطة اسير الغلا ; 08-24-2015 الساعة 03:05 AM
    رد مع اقتباس

  •   #2  
    قديم 04-10-2014, 12:12 AM
    الصورة الرمزية Rahaf
    Rahaf غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Aug 2011
    الدولة: ريشة قلمي تترجم الاحاسيس فترسمها
    المشاركات: 73,000
    معدل تقييم المستوى: 10
    Rahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond repute
     
    افتراضي


    أسأل الله تعالى ان يتقبل منا ومنك هذا العمل المبارك ويجعله في ميزان حسناتك
    ويجعل لك بكل حرف من كتاب الله عز وجل حسنة
    إنه ولي ذلك والقادر عليه
    بالتوفيق للجميع
    __________________


    دعني اخط لك عشقا نبض بين اوردتي
    انا من سأجعل لك من حروفي وسادة
    عشق
    تنام عليها قرير العين
    رد مع اقتباس

  •   #3  
    قديم 04-10-2014, 12:49 AM
    الصورة الرمزية اسير الغلا
    اسير الغلا غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Jul 2009
    الدولة: KSA
    المشاركات: 23,772
    معدل تقييم المستوى: 10
    اسير الغلا has much to be proud ofاسير الغلا has much to be proud ofاسير الغلا has much to be proud ofاسير الغلا has much to be proud ofاسير الغلا has much to be proud ofاسير الغلا has much to be proud ofاسير الغلا has much to be proud ofاسير الغلا has much to be proud of
     
    افتراضي

    يا شيخه الله ينور عليك دنيا واخره
    بيض الله وجهك
    واصلي حنووووووووو
    __________________


    رد مع اقتباس

  •   #4  
    قديم 04-20-2014, 02:40 AM
    الصورة الرمزية محمدعمر
    محمدعمر متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Oct 2010
    الدولة: مصر
    المشاركات: 6,965
    معدل تقييم المستوى: 16
    محمدعمر is a jewel in the roughمحمدعمر is a jewel in the roughمحمدعمر is a jewel in the rough
     
    افتراضي

    ما شاء الله متميزة في اختيار اغلب المواضيع القيمه..
    يعطيك العآآفيـــــه ع الطرح الرائع وجعلها الله فى مزان حسناتك
    ولا حرمنا الله من عبير تواجدك وجديدك
    __________________
    [flash=http://www.islam4m.com/flash/mno3at/SOBHAN.swf]WIDTH=350 HEIGHT=400]WIDTH=350
    HEIGHT=400[/flash]
    أدركت أن الدنيا إلى زوال..
    وأيقنت أن الخلود بها مع الأحباب محال..

    وعلمت أن الجنة تحتاج إلى شد الرحال..
    فسألت الله أن يجمعني بك في الدنيا على طاعته..
    وفي الجنة تحت الظلال

    رد مع اقتباس

  •   #5  
    قديم 10-14-2014, 12:29 PM
    الصورة الرمزية عبورهـ
    عبورهـ غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Sep 2010
    الدولة: شرقاويه
    المشاركات: 20,456
    معدل تقييم المستوى: 33
    عبورهـ is a name known to allعبورهـ is a name known to allعبورهـ is a name known to allعبورهـ is a name known to allعبورهـ is a name known to allعبورهـ is a name known to all
     
    افتراضي

    رد مع اقتباس

  •   #6  
    قديم 10-21-2014, 11:05 PM

    امير الذوق غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Oct 2014
    المشاركات: 6,351
    معدل تقييم المستوى: 0
    امير الذوق will become famous soon enough
     
    افتراضي


    جزاك الله الف خير وربي يعطيك العافيه

    رائع وكتير حلو هالجمال

    الله يوفقك دوووم يارب

    رد مع اقتباس

  •   #7  
    قديم 08-03-2015, 03:12 PM
    الصورة الرمزية اميره الورد
    اميره الورد غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Jul 2015
    المشاركات: 943
    معدل تقييم المستوى: 7
    اميره الورد is a glorious beacon of lightاميره الورد is a glorious beacon of lightاميره الورد is a glorious beacon of lightاميره الورد is a glorious beacon of lightاميره الورد is a glorious beacon of light
     
    افتراضي

    بارك الله فيــــــــــك
    وجعل ما كتبت في ميزان حسناتك يوم القيامة .
    أنار الله قلبك ودربك ورزقك برد عفوه وحلاوة حبه ..
    ورفع الله قدرك في أعلى عليين ...
    حفظك المولى ورعاك وسدد بالخير خطاك ..
    احتــــرامي وتــقديري...
    __________________
    رد مع اقتباس

  •   #8  
    قديم 11-08-2015, 11:26 AM
    الصورة الرمزية الآنـہہُــوثَـِہــهہً ♥
    الآنـہہُــوثَـِہــهہً ♥ متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Feb 2013
    المشاركات: 22,064
    معدل تقييم المستوى: 33
    الآنـہہُــوثَـِہــهہً ♥ is a name known to allالآنـہہُــوثَـِہــهہً ♥ is a name known to allالآنـہہُــوثَـِہــهہً ♥ is a name known to allالآنـہہُــوثَـِہــهہً ♥ is a name known to allالآنـہہُــوثَـِہــهہً ♥ is a name known to allالآنـہہُــوثَـِہــهہً ♥ is a name known to all
     
    افتراضي

    جزاك الله خير الجزاء
    وشكراً لطرحك الهادف وإختيارك القيّم
    رزقك المــــــــولى الجنـــــــــــــة ونعيمـــــها
    وجعلــــــ ما كُتِبَ في مــــــوازين حســــــــــناتك
    ورفع الله قدرك في الدنيــا والآخــــرة
    وأجـــــــــزل لك العطـــاء
    __________________
    رد مع اقتباس

  •   #9  
    قديم 02-17-2016, 10:08 AM
    الصورة الرمزية اوتارهادئه
    اوتارهادئه غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Sep 2015
    المشاركات: 7,930
    معدل تقييم المستوى: 11
    اوتارهادئه will become famous soon enoughاوتارهادئه will become famous soon enough
     
    افتراضي

    جزاك الله خير ونفع بك
    أسأل أن يوفقنآ ويآك لمآ يحبه ويرضآه
    دمتي بحفظ الرحمن ..
    __________________
    سبحان اللهِ وبحمدهِ، عددَ خلقِه، ورِضا نفسه، وزنة عرشه، ومداد كلماتهِ
    ¤¤¤¤
    سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر
    رد مع اقتباس

  •   #10  
    قديم 03-19-2016, 03:29 PM

    عبد الحليم.. غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Feb 2016
    المشاركات: 4,611
    معدل تقييم المستوى: 9
    عبد الحليم.. is a jewel in the roughعبد الحليم.. is a jewel in the roughعبد الحليم.. is a jewel in the rough
     
    افتراضي

    زيدت حسناتك وكتر جزائك

    ربي يوفقك لجمال الابداع

    الله امحييك
    رد مع اقتباس
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
النسخه الأصلية تسجيل خروج