سورة الفتح 29 آية , سبب تسميتها , تعريفها و محورها , سبب نزولها , فضلها ... - منتديات اوتار الحنان
Thread Back Search

سورة الفتح 29 آية , سبب تسميتها , تعريفها و محورها , سبب نزولها , فضلها ...

اضافه رد

  •   #1  
    قديم 04-24-2014, 12:41 AM
    الصورة الرمزية حنوووو
    حنوووو غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Jan 2010
    المشاركات: 12,686
    معدل تقييم المستوى: 22
    حنوووو will become famous soon enoughحنوووو will become famous soon enough
     
    Oo5o.com (19) سورة الفتح 29 آية , سبب تسميتها , تعريفها و محورها , سبب نزولها , فضلها ...

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الحمدلله رب العالمين
    اللهم لك الحمد عدد خلقك ورضى نفسك وزنه عرشك ومداد كلماتك
    والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


    (( سورة الفتح )) :

    ترتيبها : 48
    النزول : مدنية
    عدد الآيات : 29
    عدد الكلمات : 560
    عدد الأحرف : 2456


    [frame="5 80"]بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ
    إِنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحًا مُبِينًا [1] لِيَغْفِرَ لَكَ اللَّهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِكَ وَمَا تَأَخَّرَ وَيُتِمَّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكَ وَيَهْدِيَكَ صِرَاطًا مُسْتَقِيمًا [2] وَيَنْصُرَكَ اللَّهُ نَصْرًا عَزِيزًا [3] هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ السَّكِينَةَ فِي قُلُوبِ الْمُؤْمِنِينَ لِيَزْدَادُوا إِيمَانًا مَعَ إِيمَانِهِمْ ۗ وَلِلَّهِ جُنُودُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۚ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيمًا حَكِيمًا [4] لِيُدْخِلَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَيُكَفِّرَ عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ ۚ وَكَانَ ذَٰلِكَ عِنْدَ اللَّهِ فَوْزًا عَظِيمًا [5] وَيُعَذِّبَ الْمُنَافِقِينَ وَالْمُنَافِقَاتِ وَالْمُشْرِكِينَ وَالْمُشْرِكَاتِ الظَّانِّينَ بِاللَّهِ ظَنَّ السَّوْءِ ۚ عَلَيْهِمْ دَائِرَةُ السَّوْءِ ۖ وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَلَعَنَهُمْ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَهَنَّمَ ۖ وَسَاءَتْ مَصِيرًا [6] وَلِلَّهِ جُنُودُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۚ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزًا حَكِيمًا [7] إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِدًا وَمُبَشِّرًا وَنَذِيرًا [8] لِتُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتُعَزِّرُوهُ وَتُوَقِّرُوهُ وَتُسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلًا [9] إِنَّ الَّذِينَ يُبَايِعُونَكَ إِنَّمَا يُبَايِعُونَ اللَّهَ يَدُ اللَّهِ فَوْقَ أَيْدِيهِمْ ۚ فَمَنْ نَكَثَ فَإِنَّمَا يَنْكُثُ عَلَىٰ نَفْسِهِ ۖ وَمَنْ أَوْفَىٰ بِمَا عَاهَدَ عَلَيْهُ اللَّهَ فَسَيُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا [10] سَيَقُولُ لَكَ الْمُخَلَّفُونَ مِنَ الْأَعْرَابِ شَغَلَتْنَا أَمْوَالُنَا وَأَهْلُونَا فَاسْتَغْفِرْ لَنَا ۚ يَقُولُونَ بِأَلْسِنَتِهِمْ مَا لَيْسَ فِي قُلُوبِهِمْ ۚ قُلْ فَمَنْ يَمْلِكُ لَكُمْ مِنَ اللَّهِ شَيْئًا إِنْ أَرَادَ بِكُمْ ضَرًّا أَوْ أَرَادَ بِكُمْ نَفْعًا ۚ بَلْ كَانَ اللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرًا [11] بَلْ ظَنَنْتُمْ أَنْ لَنْ يَنْقَلِبَ الرَّسُولُ وَالْمُؤْمِنُونَ إِلَىٰ أَهْلِيهِمْ أَبَدًا وَزُيِّنَ ذَٰلِكَ فِي قُلُوبِكُمْ وَظَنَنْتُمْ ظَنَّ السَّوْءِ وَكُنْتُمْ قَوْمًا بُورًا [12] وَمَنْ لَمْ يُؤْمِنْ بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ فَإِنَّا أَعْتَدْنَا لِلْكَافِرِينَ سَعِيرًا [13] وَلِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۚ يَغْفِرُ لِمَنْ يَشَاءُ وَيُعَذِّبُ مَنْ يَشَاءُ ۚ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا [14] سَيَقُولُ الْمُخَلَّفُونَ إِذَا انْطَلَقْتُمْ إِلَىٰ مَغَانِمَ لِتَأْخُذُوهَا ذَرُونَا نَتَّبِعْكُمْ ۖ يُرِيدُونَ أَنْ يُبَدِّلُوا كَلَامَ اللَّهِ ۚ قُلْ لَنْ تَتَّبِعُونَا كَذَٰلِكُمْ قَالَ اللَّهُ مِنْ قَبْلُ ۖ فَسَيَقُولُونَ بَلْ تَحْسُدُونَنَا ۚ بَلْ كَانُوا لَا يَفْقَهُونَ إِلَّا قَلِيلًا [15] قُلْ لِلْمُخَلَّفِينَ مِنَ الْأَعْرَابِ سَتُدْعَوْنَ إِلَىٰ قَوْمٍ أُولِي بَأْسٍ شَدِيدٍ تُقَاتِلُونَهُمْ أَوْ يُسْلِمُونَ ۖ فَإِنْ تُطِيعُوا يُؤْتِكُمُ اللَّهُ أَجْرًا حَسَنًا ۖ وَإِنْ تَتَوَلَّوْا كَمَا تَوَلَّيْتُمْ مِنْ قَبْلُ يُعَذِّبْكُمْ عَذَابًا أَلِيمًا [16] لَيْسَ عَلَى الْأَعْمَىٰ حَرَجٌ وَلَا عَلَى الْأَعْرَجِ حَرَجٌ وَلَا عَلَى الْمَرِيضِ حَرَجٌ ۗ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ ۖ وَمَنْ يَتَوَلَّ يُعَذِّبْهُ عَذَابًا أَلِيمًا [17] لَقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنْزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحًا قَرِيبًا [18] وَمَغَانِمَ كَثِيرَةً يَأْخُذُونَهَا ۗ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزًا حَكِيمًا [19] وَعَدَكُمُ اللَّهُ مَغَانِمَ كَثِيرَةً تَأْخُذُونَهَا فَعَجَّلَ لَكُمْ هَٰذِهِ وَكَفَّ أَيْدِيَ النَّاسِ عَنْكُمْ وَلِتَكُونَ آيَةً لِلْمُؤْمِنِينَ وَيَهْدِيَكُمْ صِرَاطًا مُسْتَقِيمًا [20] وَأُخْرَىٰ لَمْ تَقْدِرُوا عَلَيْهَا قَدْ أَحَاطَ اللَّهُ بِهَا ۚ وَكَانَ اللَّهُ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرًا [21] وَلَوْ قَاتَلَكُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوَلَّوُا الْأَدْبَارَ ثُمَّ لَا يَجِدُونَ وَلِيًّا وَلَا نَصِيرًا [22] سُنَّةَ اللَّهِ الَّتِي قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلُ ۖ وَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلًا [23] وَهُوَ الَّذِي كَفَّ أَيْدِيَهُمْ عَنْكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ عَنْهُمْ بِبَطْنِ مَكَّةَ مِنْ بَعْدِ أَنْ أَظْفَرَكُمْ عَلَيْهِمْ ۚ وَكَانَ اللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرًا [24] هُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا وَصَدُّوكُمْ عَنِ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَالْهَدْيَ مَعْكُوفًا أَنْ يَبْلُغَ مَحِلَّهُ ۚ وَلَوْلَا رِجَالٌ مُؤْمِنُونَ وَنِسَاءٌ مُؤْمِنَاتٌ لَمْ تَعْلَمُوهُمْ أَنْ تَطَئُوهُمْ فَتُصِيبَكُمْ مِنْهُمْ مَعَرَّةٌ بِغَيْرِ عِلْمٍ ۖ لِيُدْخِلَ اللَّهُ فِي رَحْمَتِهِ مَنْ يَشَاءُ ۚ لَوْ تَزَيَّلُوا لَعَذَّبْنَا الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا [25] إِذْ جَعَلَ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي قُلُوبِهِمُ الْحَمِيَّةَ حَمِيَّةَ الْجَاهِلِيَّةِ فَأَنْزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَىٰ رَسُولِهِ وَعَلَى الْمُؤْمِنِينَ وَأَلْزَمَهُمْ كَلِمَةَ التَّقْوَىٰ وَكَانُوا أَحَقَّ بِهَا وَأَهْلَهَا ۚ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا [26] لَقَدْ صَدَقَ اللَّهُ رَسُولَهُ الرُّؤْيَا بِالْحَقِّ ۖ لَتَدْخُلُنَّ الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ إِنْ شَاءَ اللَّهُ آمِنِينَ مُحَلِّقِينَ رُءُوسَكُمْ وَمُقَصِّرِينَ لَا تَخَافُونَ ۖ فَعَلِمَ مَا لَمْ تَعْلَمُوا فَجَعَلَ مِنْ دُونِ ذَٰلِكَ فَتْحًا قَرِيبًا [27] هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَىٰ وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ ۚ وَكَفَىٰ بِاللَّهِ شَهِيدًا [28] مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ ۚ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ ۖ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا ۖ سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ مِنْ أَثَرِ السُّجُودِ ۚ ذَٰلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ ۚ وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنْجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَىٰ عَلَىٰ سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ ۗ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا
    [29
    ]
    [/frame]



    سبب التسمية :

    سميت" ‏سورة ‏الفتح "‏لأن ‏الله ‏تعالى ‏بشّر ‏المؤمنين ‏بالفتح ‏المبين ‏‏" ‏إنا ‏فتحنا ‏لك ‏فتحا ‏مبينا ‏‏..‏‏. ‏‏" ‏الآيات‎ .‎‏

    التعريف بالسورة :

    1) سورة مدنية .
    2) من المثاني .
    3) آياتها 29 . .
    4) ترتيبها الثامنة والأربعون .
    5) نزلت في الطريق عند الانصراف من الحديبية ،بعد سورة " الجمعة " .
    6) بدأت السورة باسلوب توكيد " إنا فتحنا لك فتحا مبينا " .
    7) الجزء "26" الحزب "51،52" الربع "4،5" .

    محور مواضيع السورة :

    تعني السورة بجانب التشريع شأن سائر السور المدنية التي تعالج الأسس التشريعية في المعاملات والعبادات والأخلاق والتوجيه .

    سبب نزول السورة :

    1) عن أنس قال : لما رجعنا من غزوة الحديبية وقد حيل بيننا وبين نسكنا فنحن بين الحزن والكآبة أنزل الله عز وجل : (إنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحًا مُبِينًا ) فقال رسول الله : ( لقد أُنْزِلَتْ عَليَّ آية هي أحب إليَّ من الدنيا وما فيها كلها ) وقال : عطاء عن ابن عباس:أن اليهود شمتوا بالنبي والمسلمين لما نزل قوله ( وَمَا أدْرِي مَا يُفْعَلُ بِي ولاَ بِكُمْ ) وقالوا : كيف نتبع رجلا لا يدري ما يُفْعَلُ به ؟ ؛ فاشتد ذلك على النبي ؛ فأنزل الله تعالى (إنَّا فَتحْنَا لَكَ فَتْحًا مُبِينًا لِيغفرَ لَكَ اللَّهُ مَا تَقَدَّمَ مِن ذَنبكَ وَمَا تَأخَّرَ ) .
    2) عن أنس قال : لما نزلت (إنَّا فَتحْنَا لَكَ فَتْحًا مُبِينًا لِيغفرَ لَكَ اللَّهُ مَا تَقَدَّمَ مِن ذَنبكَ وَمَا تَأخَّرَ ) :هنيئا لك يا رسول الله ما أعطاك الله فما لنا ؟ فأنزل الله تعالى ( لِيُدْخِلَ المُؤْمِنينَ وَالمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأنْهَارُ) .
    3) عن أنس أن ثمانين رجلا من أهل مكة هبطوا على رسول الله من جبل التنعيم متسلحين يريدون غرة النبي وأصحابه فأخذهم اسرى فاستحياهم فانزل الله تعالى ( وَهُوَ الَّذي كَفَّ أيْديهُمْ عَنْكُم وَأَيديكُمْ عَنْهُم بِبَطْنِ مَكَّة بَعْدَ أن أظْفَرَكُمْ عَلَيهِمْ ) وقال عبد الله بن مغفل الهوني: كنا مع رسول الله بالحديبية في أصل الشجرة التي قال الله في القران فبينا نحن كذلك إذ خرج علينا ثلاثون شابا عليهم السلاح فثاروا في وجوهنا فدعا عليهم النبي فأخذ الله تعالى بأبصارهم وقمنا إليهم فأخذناهم فقال لهم رسول الله : هل جئتم في عهد أحد ؟ وهل جعل لكم أحد أمانا ؟ قالوا :اللهم لا ، فَخَلَّى سبيلهم فأنزل الله تعالى وهو الذي كفَّ أيديهم عنكم " الآية " .

    فضل السورة :

    1) عن عبد الله بن مغفل قال : قرأ رسول الله عام الفتح في مسيرة سورة الفتح على راحلته فرجع فيها .
    2) عن أبي بردة أن النبي قرأ في الصبح " إنا فتحنا لك فتحا مبينا
    " .



    [youtube]http://www.youtube.com/watch?v=HIrzXcbyBSs[/youtube]
    __________________

    التعديل الأخير تم بواسطة اسير الغلا ; 08-24-2015 الساعة 02:56 AM
    رد مع اقتباس

  •   #2  
    قديم 04-24-2014, 01:00 AM
    الصورة الرمزية Rahaf
    Rahaf غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Aug 2011
    الدولة: ريشة قلمي تترجم الاحاسيس فترسمها
    المشاركات: 74,487
    معدل تقييم المستوى: 10
    Rahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond repute
     
    افتراضي

    جزاك الله خير ..
    واثاابك الله .. ووفقك لكل خير..
    وجعلهـ في موازين اعماالك..
    واناار بصيرتك لكل خير..
    ودي وشكري..لك..
    __________________




    خُذ بِقلبي يا رحمن :للبَهجة، للسكينة، للحياة ،للّجنة و لَك.
    رد مع اقتباس

  •   #3  
    قديم 04-26-2014, 11:14 PM
    الصورة الرمزية ƒѕн ƒαѕн
    ƒѕн ƒαѕн غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Jul 2012
    الدولة: الاحساء
    المشاركات: 7,896
    معدل تقييم المستوى: 14
    ƒѕн ƒαѕн will become famous soon enough
     
    افتراضي

    جزآج ربي جنآن السمآء ..//

    مآننِحرمَ منْ هييِكَ شِيً قمِيلَ آوووِيَ
    عِوآفيَ ..//

    تحيآتي حنووو وبآرك الله فيج وبمجهودج ..//

    بوركتي عزيزتـيٍ ..//
    رد مع اقتباس

  •   #4  
    قديم 05-04-2014, 03:43 AM
    الصورة الرمزية محمدعمر
    محمدعمر غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Oct 2010
    الدولة: مصر
    المشاركات: 7,412
    معدل تقييم المستوى: 17
    محمدعمر is a jewel in the roughمحمدعمر is a jewel in the roughمحمدعمر is a jewel in the rough
     
    افتراضي

    ما شاء الله متميزة في اختيار اغلب المواضيع القيمه..
    يعطيك العآآفيـــــه ع الطرح الرائع وجعلها الله فى مزان حسناتك
    ولا حرمنا الله من عبير تواجدك وجديدك
    __________________
    [flash=http://www.islam4m.com/flash/mno3at/SOBHAN.swf]WIDTH=350 HEIGHT=400]WIDTH=350
    HEIGHT=400[/flash]
    أدركت أن الدنيا إلى زوال..
    وأيقنت أن الخلود بها مع الأحباب محال..

    وعلمت أن الجنة تحتاج إلى شد الرحال..
    فسألت الله أن يجمعني بك في الدنيا على طاعته..
    وفي الجنة تحت الظلال

    رد مع اقتباس

  •   #5  
    قديم 10-14-2014, 12:34 PM
    الصورة الرمزية عبورهـ
    عبورهـ غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Sep 2010
    الدولة: شرقاويه
    المشاركات: 20,456
    معدل تقييم المستوى: 33
    عبورهـ is a name known to allعبورهـ is a name known to allعبورهـ is a name known to allعبورهـ is a name known to allعبورهـ is a name known to allعبورهـ is a name known to all
     
    افتراضي

    رد مع اقتباس

  •   #6  
    قديم 10-21-2014, 11:06 PM

    امير الذوق غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Oct 2014
    المشاركات: 6,351
    معدل تقييم المستوى: 0
    امير الذوق will become famous soon enough
     
    افتراضي


    جزاك الله الف خير وربي يعطيك العافيه

    رائع وكتير حلو هالجمال

    الله يوفقك دوووم يارب

    رد مع اقتباس

  •   #7  
    قديم 05-12-2015, 12:09 PM
    الصورة الرمزية اسير الغلا
    اسير الغلا غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Jul 2009
    الدولة: KSA
    المشاركات: 23,880
    معدل تقييم المستوى: 10
    اسير الغلا has much to be proud ofاسير الغلا has much to be proud ofاسير الغلا has much to be proud ofاسير الغلا has much to be proud ofاسير الغلا has much to be proud ofاسير الغلا has much to be proud ofاسير الغلا has much to be proud ofاسير الغلا has much to be proud of
     
    افتراضي

    اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
    سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك
    بارك الله فيك ماشاء الله تبارك الله
    الله يكتب اجرك
    قسم جميل وعليه زوار
    نور الله قلبك
    __________________


    رد مع اقتباس

  •   #8  
    قديم 08-03-2015, 03:07 PM
    الصورة الرمزية اميره الورد
    اميره الورد غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Jul 2015
    المشاركات: 943
    معدل تقييم المستوى: 8
    اميره الورد is a glorious beacon of lightاميره الورد is a glorious beacon of lightاميره الورد is a glorious beacon of lightاميره الورد is a glorious beacon of lightاميره الورد is a glorious beacon of light
     
    افتراضي

    بارك الله فيــــــــــك
    وجعل ما كتبت في ميزان حسناتك يوم القيامة .
    أنار الله قلبك ودربك ورزقك برد عفوه وحلاوة حبه ..
    ورفع الله قدرك في أعلى عليين ...
    حفظك المولى ورعاك وسدد بالخير خطاك ..
    احتــــرامي وتــقديري...
    __________________
    رد مع اقتباس

  •   #9  
    قديم 11-08-2015, 11:30 AM
    الصورة الرمزية الآنـہہُــوثَـِہــهہً ♥
    الآنـہہُــوثَـِہــهہً ♥ غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Feb 2013
    المشاركات: 22,397
    معدل تقييم المستوى: 33
    الآنـہہُــوثَـِہــهہً ♥ is a name known to allالآنـہہُــوثَـِہــهہً ♥ is a name known to allالآنـہہُــوثَـِہــهہً ♥ is a name known to allالآنـہہُــوثَـِہــهہً ♥ is a name known to allالآنـہہُــوثَـِہــهہً ♥ is a name known to allالآنـہہُــوثَـِہــهہً ♥ is a name known to all
     
    افتراضي

    جزاك الله خير الجزاء
    وشكراً لطرحك الهادف وإختيارك القيّم
    رزقك المــــــــولى الجنـــــــــــــة ونعيمـــــها
    وجعلــــــ ما كُتِبَ في مــــــوازين حســــــــــناتك
    ورفع الله قدرك في الدنيــا والآخــــرة
    وأجـــــــــزل لك العطـــاء
    __________________
    رد مع اقتباس

  •   #10  
    قديم 02-14-2016, 09:40 PM
    الصورة الرمزية اوتارهادئه
    اوتارهادئه غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Sep 2015
    المشاركات: 8,724
    معدل تقييم المستوى: 12
    اوتارهادئه will become famous soon enoughاوتارهادئه will become famous soon enough
     
    افتراضي

    جزاك الله خير
    وبارك الله فيك
    وانار الله قلبك بنور الايمان
    وهداك الى كل مايحب ويرضاء
    ورزقك جنة الفردوس
    __________________


    ‏لبيه ياروح الغلا وانته الشـــوق
    ‏يامن حضورك يجعل البال رايق

    ‏الشوق غنى لك قصايد لها ذوق
    ‏واخترت حبك من جميع الخلايق
    رد مع اقتباس
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
النسخه الأصلية تسجيل خروج