هي أنا سيدي انا انثى من دخان - منتديات اوتار الحنان
Thread Back Search

هي أنا سيدي انا انثى من دخان

اضافه رد

  •   #1  
    قديم 02-12-2018, 12:16 AM
    الصورة الرمزية Rahaf
    Rahaf غير متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Aug 2011
    الدولة: ريشة قلمي تترجم الاحاسيس فترسمها
    المشاركات: 72,000
    معدل تقييم المستوى: 10
    Rahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond reputeRahaf has a reputation beyond repute
     
    افتراضي هي أنا سيدي انا انثى من دخان

    هى انا ...
    انثى من دخاان سيدي
    اتشكل كيفما تشاء اينما تشاء ..,,
    وحين تمسني,,, اتلااشى
    لاترك المكان يعبق بالشوق
    وعطر انفاس الحنين
    اني اللاشيء معك ,, وكل شيء حولك
    رواية .. لم تكتمل فصولها , تنتظر
    بطلها وكاتبها ...وقارئها...
    حينما يجتاحني الحزن بظمأ اللقاء اكون
    اسيرة هذا الاحساس
    فتكون هي أنا عندما اهزم من رحيل الصبر عني بغيابك ...
    هي انا ...
    عندما اكون مكبلة اليدين معلقه بين صفعات القدر
    هي انا ...
    عندما ادرك حقيقة الفقد ببعدك..
    هي انا ...
    عندما يجلدني الحنين لك وعجز عن الهروب ...
    هي انا ...
    عندما ينتثر خلفي بقايا ملامح قد خلّقت منها غريبه بدونك...
    هي انا ...
    عندما لم تنصفني اعيني بدمعه قد اجد منها متنفس لىّ ...
    هي انا ...
    عندما ترعبني الساعات ببطئها وكأن انازع انفاسي
    برؤية ذلك الفجر الخالي منك ...
    هي انا ...
    عندما اكون سجينة تسال لما الايدي تمتد
    بكثره لىّ بين سجة حضورك وغيابك ..
    هي انا ...
    عندما لا يترك لىّ الجرح مساحه للبوح من غيرك ....
    هي انا ...
    بكل تفاصيلي المخذّله على قائمة انتظار الحظ من غيرك....
    هي انا ...
    عندما ياخذني الإنين الى ضوء عيناك
    واتلبس رداء الصمت بألم ...
    هي انا ...
    وانا بين خنقات تلك اللحظات التي تخنقني عبرة
    تردد بصوت عالي .. اريدك الان ..
    هي انا ...
    عندما احتاج ان ابكي بين ذراعيك ولا اجدك...
    هي انا ...
    عندما افتح قنينه الرجاء بليله تجهل عقارب ساعاته
    دقايقها وثوانيها ...
    هي انا ...
    بكل مراحل العمر التي تمنيتك بها
    والتي كرهتها بدونك ...
    هي انا ...
    خيال اسند باقي العمر على اكتاف الخيال
    المنبعث من نور ملامحك الساكنه
    آفاق آخر حدود البعد ...
    هي انا ...
    حكايه مبتوره االحياة لا نهايه لها
    الا عند مقبرة غيابك
    هي انا ...
    عندما اتعّلم ان اغفِر غفوات نبضك باللحظه لاردد ..
    اتنفسك فكيف لىّ انا لا اغفر لك ...
    هي انا ...
    احتضان مسلوب الدفء من دونك ...
    نعم هو خيال احيانا تكون اقرب بكثر
    من انفاس ثائره
    هى انا..
    لا تريد البقاء بجسد لم يحتوه ولن يحتوه غيرك ....
    كثير هي الحالات التي استوطن بها مع نفسي
    عندما ارتل همساتي الموجعه
    " لك " مدثرة جسدي لعلي اخطف شعوراَ ما
    قد حنّ علّي وجلعني اشعر
    بك حقيقية لا خيال
    __________________


    دعني اخط لك عشقا نبض بين اوردتي
    انا من سأجعل لك من حروفي وسادة
    عشق
    تنام عليها قرير العين
    رد مع اقتباس

  •   #2  
    قديم 02-26-2018, 01:56 PM
    الصورة الرمزية اسير الغلا
    اسير الغلا متواجد حالياً

    تاريخ التسجيل: Jul 2009
    الدولة: KSA
    المشاركات: 23,708
    معدل تقييم المستوى: 10
    اسير الغلا has much to be proud ofاسير الغلا has much to be proud ofاسير الغلا has much to be proud ofاسير الغلا has much to be proud ofاسير الغلا has much to be proud ofاسير الغلا has much to be proud ofاسير الغلا has much to be proud ofاسير الغلا has much to be proud of
     
    افتراضي

    الله يعطيك العافية
    اشكرك على عطائك الجميل
    __________________


    رد مع اقتباس
Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
النسخه الأصلية تسجيل خروج